تقارير وتحقيقات

موريتانيا.. الحرف التقليدية تنحسر أمام المستورد الرخيص

4 يونيو, 2020 - 12:22

لعقود طويلة من الزمان، اشتهرت موريتانيا بصناعاتها الحرفية التقليدية المتنوعة، لكن هذه الصناعات بدأت تعاني -منذ سنوات- إهمالا غير مسبوق، حتى بات الكثير منها مهددا بالاندثار، مع تدفق المنتجات الصينية، وابتعاد الشباب عن الحرف.

مدير مؤسسة التوفيق للصناعة التقليدية والتراثية (أهلية) محمد ولد محمد الطالب قال إن "الصناعة الحرفية في موريتانيا باتت على وشك الاندثار تماما، إن لم يتم سريعا تأمين الموارد اللازمة لإنقاذها".

عزيزي المهندس.. ليس من العيب أن تعترف بجهلك!

3 يونيو, 2020 - 14:18

علامات التوتر كانت تبدو على وجهه واضحة جلية وهو يجوب أنحاء مباني كلية الهندسة العتيقة سائلا بلهفة كل من يتوسم فيه العلم والمعرفة من طلاب وأساتذة قسم "الميكانيكا"، إجابة السؤال كانت ضرورية جدا ومحورية لينهي ذلك الطالب مشروع تخرجه بأحد مصانع الأغذية الشهيرة في موعده المحدد، ولكنه كان ما إن ينتهي من سؤاله ويكف عن الكلام ملتقطا أنفاسه بصعوبة ينتظر الإجابة الشافية إلا ويفاجأ بالمجيب المفترض ينفجر ضاحكا ثم يتركه ويرحل و آخر يرميه بنظرة ساخرة دون أن ينبث

مقتل جورج فلويد: هل أمريكا على أبواب ثورة ضد العنصرية؟

30 مايو, 2020 - 22:05

ناقشت صحف عربية الأحداث في الولايات المتحدة حيث خرجت مظاهرات في عدة مدن بعد وفاة مواطن أسود البشرة، يُدعى جورج فلويد، على يد شرطي في مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا.

وانتشر على نطاق واسع فيديو يظهر شرطيا، راكعاً فوق رقبة فلويد (46 عاماً)، محاولاً تثبيته، فيما كان الرجل يردّد "لا أستطيع أن أتنفس، أرجوك لا تقتلني".

ظاهرة «العنوسة» تجتاح موريتانيا وتدفع النساء نحو القبول

30 مايو, 2020 - 10:18

 باتت ظاهرة العنوسة والبوار تهدد بشكل كبير قسما كبيرا من فتيات موريتانيا وتحولت الظاهرة بارتفاع معدلات العناس، إلى مصدر قلق مجتمعي كبير.
دفع هذا الواقع المرير العوانس من نساء موريتانيا للخروج عن الحياء، حيث استخدمت عديدات منهن، مواقع التواصل الاجتماعي لتوجيه نداءات استغاثة صوتية إلى الموريتانيات المتزوجات يطلبن فيها منهن السماح لأزواجهن بالزواج من إضافيات في محاولة لإنقاذ مجتمع العوانس الذي يواجه المجهول.

فيروس كورونا يستفز خلايا مناعية قاتلة.. هل اقتربت ساعة الخلاص؟

27 مايو, 2020 - 18:07

د. أسامة أبو الرُّب - الجزيرة نت

توصل علماء إلى أن الأشخاص الذين تعافوا من فيروس كورونا المستجد "سارس كوف 2" المسبب لمرض كوفيد-19، تكوّنت لديهم خلايا مناعية قاتلة، يمكنها محاربة الفيروس عن طريق القضاء على الخلايا المريضة به.

لماذا اختار الأمير بن سلمان أن يجمع قادة القوّات المسلّحة والدفاع ويُخاطبهم بالصوت والصورة بحُضور شقيقه؟

25 مايو, 2020 - 19:01

لماذا اختار الأمير بن سلمان أن يجمع قادة القوّات المسلّحة والدفاع ويُخاطبهم بالصوت والصورة بحُضور شقيقه؟.. أكّد مُعايدًا أنّ الظروف السيّئة ستزول و”خير دائم” تقبل عليه المملكة فماذا عن أحزمة وزير الماليّة المشدودة؟.. “الجاهزيّة القِتاليّة” للجيش السعودي في ظِل تهديدات ترامب بقطع الدعم العسكري

باحثون أمريكيون يحددون الشفرة الوراثية لـ"كورونا".. وتوقعات بتحوله إلى "فيروس وديع"

8 مايو, 2020 - 16:51

حدد باحثون أمريكيون طفرة في الشفرة الوراثية لفيروس كورونا المستجد، تشبه التغيرات التي شهدها العلماء في فيروس سارس المنتمي لنفس العائلة، عندما تفشى عام 2003.

4 سيناريوهات تشرح لك كيف سينتهي كورونا

30 أبريل, 2020 - 08:13

كالنار في الهشيم ينتشر فيروس كورونا المعروف علميًّا ب (كوفيد ١٩) ولا شيء حتّى الآن يمكنه إنهاء هذا الوباء، تتعالى الصرخات والمناشدات من الجميع بأن يبقى الجميع في المنازل وألا يخرجوا، وأن يبقوا على أنفسهم مسافة آمنة إن اضطرّوا للخروج مع أخذ المعدات اللازمة بالحسبان من أقنعة وجهٍ ومعقمات، ولكن حتى هذا الحل هو أضعف ما يمكن أن يفعله البشر مع جائحة عصرنا، وأكبر ما يقدمه الأُناس العاديون للتخفيف من عدد الإصابات وفق نظرية تسطيح المُنحنى.

في زمن الكورونا.. أيهما أهم الأمن أم الحرية؟

30 أبريل, 2020 - 08:08

تثير جائحة كورونا وما رافقها من فرض لحظر التجول وقوانين الطوارئ ونزول لقوى الأمن والجيش إلى الشوارع حتى في بعض الدول الديمقراطية تساؤلات حول إذا ما كانت سلطة الدولة ستتوسع بفعل هذه الجائحة لتقيد الحريات تحت ذريعة مكافحة الوباء والحفاظ على الأمن، وعلى الرغم من أن بعض هذه الإجراءات معقولة بل وربما مطلوبة في مثل هذه الظروف الاستثنائية، إلا أن البعض أثار مخاوف مشروعة من أن تتوسع الرقابة على المجتمع ويستمر تقييد الحريات حتى بعد زوال هذه المحنة، خصوصاً أ

كيف يغطي "الصحافيون" أخبار كورونا؟

28 أبريل, 2020 - 10:42

دأب الصحافيون على أن يكونوا في واجهة الأحداث على اختلافها، وفي أي مكان مهما كانت درجة الخطورة، بما في ذلك مناطق الحروب الدامية، فقط من أجل تأمين المعلومة الصحيحة. اليوم، وفي ظل انتشار وباء كورونا على مستوى العالم، وجد الصحافيون الميدانيون أنفسهم أمام تحدٍ جديد عنوانه: كيف يمكن التوفيق بين واجب المهنة دون التعرّض للإصابة التي لا يمكن التكهن بكيفية حدوثها؟

الصفحات